روّاد الصحف والآراء

غادة عون “اعطني رجلا وانا سأجد التهمة!

غريبة هي اوجه الشبه بين المدعية العامة في جبل لبنان غادة عون وبين المدعي العام الروسي في عهد ستالين اندريه فيشينسكي
وكان القاضي اندريه في عهد ستالين الاكثر شهرة بسوء السمعة داخل روسيا وعالميا ليس فقط كونه معروف بسفاهته، الذي غالبًا ما كان يتخلل خطاباته بعبارات سفيهة مثل “كلاب البرجوازية الفاشية”، “رواسب المجتمع” ، “الناس الفاسدون” ، و “الحشرات الملعونة” بل لتجاوزه كل القوانين وحقوق الاشخاص وكان يقول “أعطني رجلا وسأجد الجريمة”، هذه الشخصية المجردة من الانسانية كما يسميه المؤرخ أركادي فاكسبيرج “نوعًا غير معروف حتى الآن من المحاكمة حيث لم تكن هناك أدنى حاجة للأدلة، ايضا تماما كما تعمل القاضية غادة عون.
سبحان الله على اوجه الشبه بين المدعية العامة غادة عون والمدعي العام الروسي اندريه فيشينسكي الذي ذهب ضحيته المئات او الالاف من الابرياء الذين حكموا من دون ادلة واعدموا.
ما كان يمكن لاي قاضي كان ان يتصرف كما تصرف اندريه فيشينسكي لولا وجود ديكتاتور مثل ستالين، وهكذا ايضا حال المدعية العامة غادة عون فلولا وجود ديكتاتور هزلي مثل ميشال عون لما استطعت التصرف كما تشاء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: