روّاد التقنية

تقرير بفاعليات وتوصيات المؤتمر العربي الثالث لجودة التدريب

متابعة آلاء مهدي

إنطلاقاً من دور المركز العربي للتدريب والتنمية البشرية في تبني منهج الجودة التدريب كركيزة

أساسية لبناء التنمية الشاملة في العالم العربى لمواجهة تحديات المستقبل وحتمية وضع استراتيجية

شاملة تُركز على ضمان تأهيل العنصر البشري بالشكل الذي يتواكب مع المتغيرات العالمية الحديثة ، تم تنظيم  :

المُؤتمر العربي الثالث لجودة التدريب

 ( الإحتياجات التدريبية وقياس العائد من التدريب )

فندق سفير الدقي – القاهرة

2 – 3 أبريل 2021

 وقد تناول المُؤتمر المحاور التالية :

  • دور التدريب في بنِاء وتطوير الموارد البشرية .

  • الجودة الشاملة في التدريب بين الواقع والمأمول بالتطبيق على المعايير .

  • تأهيل مفاهيم الجودة بالتطبيق على مؤسسات التدريب .

  • الإحتياجات التدريبية كأساس لنجاح العملية التدريبية .

  • التدريب اساس للاستثمار في رأس المال البشري .

  • المنهج التطبيقي في تحليل وتحديد المستفيدين في عملية تحديد الإحتياجات التدريبية .

  • الإحتياجات التدريبية كأساس لتصميم المناهج التدريبية .

  • مسؤليات تحديد الإحتياجات التدريبية وفقاً لمعايير الجودة .

  • تطوير إستراتيجيات التدريب في ظل تطبيق منهج الجودة الشاملة .

  • الدور الإستراتيجي لتكنولوجيا المعلومات في تطبيق الجودة .

  • قياس العائد من التدريب كثمار لجودة التدريب .

  • دور المتابعة وتقييم التدريب في قياس العائد من التدريب .

  • نموذج كيرك باتريك في قياس العائد من التدريب .

  • تجربة شركة سوداتل للإتصالات في قياس العائد من التدريب .

  • نموذج جاك وباتي فيليبس في قياس العائد من ( المستويات الخمس ) .

  • الاساليب الحديثة لقياس العائد ( لعرض تجارب عربية وعالمية ).

  • قياس العائد في ضوء الإحتياجات التدريبية الواقعية .

  • التدريب من التخطيط إلى قياس العائد .

  • دور الجدارت الاساسية في تغطية الفجوة التدريبية لتحقيق الجودة التدريبية .

  • دور التدريب الإفتراضي كأحد أدوات التقنية الرقمية الحديثة في التدريب .

 وقد أنتهى المؤتمر بالتوصيات الآتيه :

  • ضرورة إستخدام بطاقة الأداء التوازن balance score card والتي تحدد المهام المطلوبة من المستهدفين بالتدريب والنتائج المُستهدفة وقياس العائد على هذا الأساس.

  • أن يكون لكل جهة مستشار تدريب يحدد احتياجات التدريب باسلوب علمى من واقع عملى ملموس ، وبناء على جمع بيانات من مصادر بذات الصلة .

  • التدريب التطوعى والندوات المباشرة بالتعاون مع المجتمع المدنى (المشاركة المجتمعة) وخصوصاً في مبادرة السيد الرئيس (عبدالفتاح السيسي) مباردة حياة كريمة .

  • ضرورة تبنى الإدارة العليا لأهمية التدريب ودوره في تنمية وتطوير الموارد البشرية المؤسسات.

  • التوسع في نظام التدريب من خلال منصات التعلم عن بعد (لمواجهة الازمات والطوارئ والجوائح غير المتوقعة) مثل ازمة كورونا.

  • وضع مناهج تتضمن دراسة الإحتياجات  التدريبية برامج تدريبية متخصصة لمجابهة متطلبات التحول الرقمى الذى تنتهجه مصر ومعظم الدول العربية.

  • تضييق الفجوة بين مخرجات النظام التدريبى والإحتياجات  البشرية للتنمية المجتعمية والاقتصادية بالاضافة الى دعم اجهزة تخطيط الموارد البشرية ومنفذى السياسات التنموية البشرية

  • ضرورة عمل مواصفة لجودة التدريب تتضمن عناصر المنظومة التدريبية في ضوء مواصفات الايزو العالمية

  • تقنين عمل الجهات المانحة للاعتمادات الدولية المتعددة من خلال ايجاد كيان قانونى او نقابى للإعتماد والترخيص للحصول على وكالة تلك الجهات

  • اقامة الندوات والمؤتمرات وورش العمل ووسائل الاعلام المتخصصة في مجال تحديد الإحتياجات  التدريبية .

  • بناء قواعد بيانات تدريبية متكاملة لعناصر المنظومة التدريبية (المدرب /المتدرب /مؤسسات التدريب / الحقائب التدريبية / الامكانيات التدريبة المادة والبشرية / رؤية ورسالة وهدف المنظمة ) .

  • تضمن الخطط التدريبية برنامج هندسة الاتزان كنموذج للادارة التطبيقية الحديثة في العلوم السلوكية واستراتيجات التدريب

  • تعزيز اواصر التواصل بين موسسات التدريب العربية من حيث تبادل المعلومات والخبرات التدريبية في مجال تحديد الإحتياجات  التدريبية وقياس عائد .

  • الاخذ في الاعتبار باهمية التقييم كونه من اهم عمليات منظومة التدريب مع مراعاة ان يكون تقييم العائد على الاستثمار في التدريب عملية إستراتيجية مستمرة لضبط سياسات التدريب وتحسين اداء العاملين وجعله اكثر فاعلية وفائدة مقارنة بالتكاليف المصروفة

  • إخضاع المتدربين إلى إختبارات لقياس مدى إنعكاس التنمية البشرية عند المتدربين قبل التدريب وبعده .

  • إعداد معايير للتدريب متكامل مع معايير التمييز في المنظمة المؤسسي حسب نموذج EFQM

  • تفعيل نظام العمل في المؤسسات بما يخدم تحسين المخرجات التدريبية .

  • تطوير المؤسسات بما يتلاءم مع تحديات العصر الراهن من حيث جودة التدريب .

  • العمل على تطبيق منهج الإدارة الإستراتيجية في المؤسسات التدريبية .

  • ايجاد هيئة منفصلة وخاصة للرقابة على العملية التدريبية واعتماداتها بداية المدرب والمتدرب والمناهج ووضع المعايير لجودة العملية التدريبية .

  • وعى القيادات بأهمية التدريب ورصد ميزانية مناسبه له .

  • قياس العائد قبل وأثناء وبعد التدريب واحداث الاثر على المنظمة .

  • ارتباط قياس العائد من التدريب برؤية ورسالة المنظمة وأهدافها الإستراتيجية ومدى تحققها في زمن محدد .

  • ضرورة الاهتمام بالتدريب الإفتراضي واعتمادة في المؤسسات الهامة بديلاً عن التدريب التقليدى .

  • ضرورة الاهتمام بالجودة في كل المؤسسات التدريبية او غير التدريبية لان الجودة ضرورة ملحه للتقدم والرقي

  • استخدام أساليب التقويم للأداء الوظيفي في المؤسسات التدريبية للوصول الي الجودة

  • العمل على انشاء هيئة خاصة بالتدريب فقط لا تتبع لاى وزارة بل تتبع رئاسة الوزراء لتراقب معايير الجودة في العملية التدريبية .

  • اشارك العاملين والرؤساء المباشرين بشكل فعال في تحديد فجوات الأداء وتحديد وتحليل الإحتياجات  التدريبية .

  • استحداث إدارة متخصصة في المؤسسات الحكومة لضبط الجودة العملية للتدريب لمتابعة أداء المتدربين مهارات وسلوكيات بعد التدريب وتقديم التغذية العكسية .

  • قيام إدارات ومراكز التدريب بإتباع المنهج التطبيقى في تحليل وتحديد المستفيد ين في عملية تحديد الإحتياجات  التدريبية .

  • الاستفادة من التجارب العالمية في قياس العائد من التدريبية .

  • أهمية ربط الإحتياجات  التدريبية الواقعية لقياس العائد من التدريب .

  • التركيز على دور الجدارت الاساسية في تغطية الفجوة التدريبية وصولاً لتحقيق الجودة التدريبية .

  • استخدام تطبيقات نظم المعلومات الادارية لمتابعة تطور الاداء المعرفي والمهارى لكل متدرب وتحديث الإحتياجات  التدريبية اللازمة لكل عامل أولا بأول .

  • نشر ثقافة جودة التدريب التطبيقي الفعلي للأفراد والهيئات وليس الاعتماد على مجرد الشهادات .

  • التركيز على التدريب من خلال المعسكرات الحياتية المتكاملة ونظام الرحلات بالإضافة إلى النمط التقليدى داخل القاعات .

 

مقرر المؤتمر رئيس المؤتمر
د / حنان النجار د / عبدالمنعم عباس
رئيس مجلس إدارة المركز الاكاديمى للتعليم والتدريب رئيس المركز العربي للتدريب والتنمية والبشرية

رئيس نقابة مدربي التنمية والبشرية بمصر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: